کد خبر : 876             انتشار : 1394/11/14 09:09          تعداد بازدید : 788

مکبث والسلسلة العظمى للوجود/تحليل: عـدنان الزاملي

هنالک ظاهرة اخرى کانت قد ساهمت وبشکل فاعل في احداث اجواء فوضوية في السلسلة العظمى للوجود اثناء سير الاحداث في مسرحية مکبث وهي رغبة الليدي مکبث في الخروج من انوثتها. ان من ابرز ما يخص البشر في المستوى المخصص لهم في السلسلة هو التفاوت الجنسي بمعنى ان الرجل يفوق المراة سموا وهو سيد البيت.
مکبث والسلسلة العظمى للوجود/تحليل: عـدنان الزاملي

عـدنان الزاملي
کاتب وباحث عراقي – ماجستير اللغه الانکليزية وادابها من جامعة اصفهان
Email: adnanalzamili@gmail.com



الخلاصة
کانت فکرة السلسلة العظمى للوجود قد تسنمت اوج ذروتها خلال فترة الرنيسنس واصبحت ضرورة في کل مستويات الحياة الاجتماعية. حاز الملوک منصبا مقدسا في هذا النظام. مکبث, احدى مسرحيات شکسبير, وهي مسرحية تراجيديه, تتبع وبدقه اعتقاد الرنيسنس القائل ان احداثا مأساويه ستحل حينما يحصل خرق ما في هذه السلسلة القائمه على اسس مقدسة. الدراسة الحالية تسعى الى تحليل الفرضيات والايماءات المتضمنة في مسرحية مکبث والشائرة الى عقيدة السلسلة العظمى للوجود. هذه الدراسة ايضا تحاول القاء الضوء على دور الليدي مکبث في تمزيق السلسلة وکيف واجه مکبث السقوط والفشل اثر محاولته تجاهل امور قدرها خالقها مسبقا في هذا الکون. شکسبير اعتبر ان ارادة الرب وتدبيره امر متفق عليه. هدف هذا البحث المصغر هو التوصل الى اثبات ان شکسبير کان قد وضع السلسلة دعامة بناء خارجها يکون مصير المرء الزوال واحيانا القتل.

المقدمة
ناقش فوکولت في الجنون والحضاره (1982) کيفية تعامل المجتمع الاوربي الغربي مع الجنون. فوکولت اعتبر ان الجنون تکوين اجتماعي وهو جزء من مرض عقلي. راح فوکولت يتتبع اثر فکرة تجربة الجنون لثلاثة حقب تاريخية مضت هي فترة الرنيسنس يليها نهايات القرنين السابع عشر والثامن عشر ثم بعد ذلک اتت حقبة القرن العشرين.[13]
اصبحت فکرة السلسلة العظمى للوجود اساسية في کل مستوى من مستويات الحياة الاجتماعية في فترة الرنيسنس.[3] وقد تم اعتبارها في کثير من تطبيقات وافکار تلک الفترة خصوصا المتعلق منها بالحق المقدس للملوک وتشعب المستوى المخصص لکل نوع من الموجودات. تراجيديات شکسبير او اعماله بشکل عام تعزوا السقوط الى تعدي يحصل على السلسلة العظمى للوجود. مکبث, اشد مسرحيات شکسبير حلکة وسوادا,هي واحدة من اوضح مصاديق اعتقاد الرنيسنس القائل ان احداثا مريعة ستعم الوجود حينما يحصل خرق في هذه السلسلة المبنية على اسس مقدسة. الشخصيات في مکبث تشير في احايين کثيرة الى هذا الخرق والى نتائج تتبعه لتدوم بعده ردحا من الزمن.
"مقزز ومرعب ذلک اليوم الذي لم اره بعد" [12], هکذا کان اول کلام تفوه به مکبث وهو الى حد ما يحمل في طياته مؤشرات الى خروقات ستصدر عنه مستقبلا لها اثرها على طبيعة السلسلة العظمى للوجود. الى هذا المدى, في المسرحية, واجه مکبث فشلا في الموازنه بين ما هو کائن وما يجب ان يکون. حاول مکبث ان يخل يترتيب الاشياء والتي, وکما يراها فوکولت (1970) " في کل مراحل التاريخ توضع فرضيات تعرف ما هو متقبل وما هو ليس کذلک" [6]. مکبث الذي هو ليس من سلالة الملوک اراد ان يعتلي الملکية وهي اعلى مستوى مخصص للجنس البشري في السلسله. اراد مکبث ان يغتصب العرش لذا فقد اصبح مجبرا لارتکاب جرائم شتى بل ان مجرد التفکير بذلک يکون عائده تمزق في السلسلة. للطبيعة ردود فعلها متما حل الشر لذا نجد مصاديق لذلک متمثلة بصقر تقتله بومه وقبله حصان وديع ينقلب متوحشا وصخور تتکلم وغابة تتظاهر لتعلن هزيمة مکبث النهائية[11] [12]. هؤلاء الامثلة مجرد دلائل لما ظمنه شکسبير في مسرحيته من معاني للسلسلة العظمى للوجود.
ان السلسلة العظمى للوجود ووفقا لفهم تليارد تخصص مستوى لکل نوع من الموجودات في هذا الکون وابتدائا من الجمادات التي تشغل المستوى الادنى وتشتمل على الصخور وما يماثلها ثم تتسامى درجات السلسلة حتى تصل اخيرا مستوى الرب الذي يحل في القمة [5]. "لا يعني هذا القول انه لا توجد طبقات للموجودات" [5] لذا فان کل مستوى من مستويات السلسلة تتفرع منه مستويات اخرى فرعية عديدة تنتمي لنفس ذلک المستوى وکما يشير الى هذا المعنى مکبث بقوله" کلاب الصيد والسلوقية والهجين والسبنيلي والکلب الغزر وکلب الماء .......کلها تنضوي تحت اسم کلب" . السلسلة العظمى للوجود تعتبر کاداة لتنظيم المجتمع ککل. " متسلسل ومتخذ اشکالا عدة النظام الاجتماعي" [10]. السلسلة تضع بعيدا اشکالا متعددة من النظم السياسية والادبية, بل واکثر من ذلک حيث کل موجود يدرک موقعه في السلسلة ويتعايش مع ذلک بلا ادنى اعتراض او ازراء بالمستوى الذي يتظمن موقعه. ان بامکان الکائن ان يحوز له موقعا ادنى او اعلى في السلسله وذلک وفقا للتصرف بطريقة ما. يقول کولنز "تيودور الذکي هو الذي يتبع جادا القول المأثور(اعرف نفسک)"[3].
السلسلة العظمى للوجود في مسرحية مکبث اصبحت حلبة صراع يتبارى عليها الخصوم. يعتقد مکبث ان "الاعلى" مستوى ليس بالضرورة هو "الافضل"[10] لذا بالنسبة له جائز قتل الملک واعتلاء العرش لمن هو من غير سلالة الملوک. ان هذا التفکير الفوضوي آل الى فوضى عارمه. "ان الکون مشتمل على ما يرغب موجده ان يضع فيه"[7]. الکون الذي نعيش بين ثناياه مرتب وبحسب رغبة موجده وفق مستويات متدرجه قد خصص کل واحد منها لنوع من الموجودات, واکثر من ذلک ان کل مستوى کان قد قسم الى مستويات اخرى فرعيه[8] فعلى سبيل المثال کان المجتمع المادي في القرون الوسطى يضع الملوک في القمة يليهم مستوى اللوردات وفي القعر يقبع الفلاحون. ترسيخ موقع الملک في القمه في المستوى المخصص للبشر امر مؤسس على اساسات مقدسة اجازتها شريعة السماء. حلول الدمار کان ثمرة تمرد مکبث على شريعة الموجد. ان هذه القطعه البسيطه من الکتابه تبنت قضايا اشير اليها اعلاه ستدرس وفقا لفهم تليارد للسلسلة العظمى للوجود وکذلک شخوص واحداث في المسرحيه.

مکبث وسلسلة الوجود
يتمتع الملک بدور مقدس وهو وکيل الرب بين الادميين وله الاولويه بين بني البشر في الموقع الذي خصص لهم بحسب فهم تليارد للسلسلة العظمى للوجود[7]. الملکية مدعومة من الخالق وکنتيجة لذلک تقع على کاهل الملک واجبات اخلاقيه اتجاه الخالق من جهة ومن جهة اخرى اتجاه مواطنيه. يتوقع من الملک ان يحکم مواطنيه بروح مليئة بالحب وبالحکمة والعدالة. يعرف لفجوي السلسلة العظمى للوجود بانها مبادئ للتکاثر والاستمرار والتدرج[10]. هکذا فان المخلوق لابد ان يشغل ما خصص له من موقع, اما هکذا والا فلا. فأذا کان في محل اخر فلا يکون ابدا هو عينه. لو اخذ هذا الکلام بنظرالاعتبار,ماذا سيحصل لو قتل الملک او لو اغتصب العرش بلا وجه شرعي؟ اي دمار سيحل لو ان مواطنا من عوام الناس حاول وبلا استحقاق ان يرقى الى محل ليس له في الاصل؟ هذان السؤالان يتم الاجابه عنهما في مضامين ما يلي من هذه الدراسه.
تخبرنا مسرحية مکبث, وهي الاقصر والاکثر دمويه من بين مسرحيات شکسبير, قصة جنرال اسکتلندي شجاع (مکبث) کان قد تلقى نبؤة من ثلاثي ساحر شرير انه في يوم من الايام سيصبح ملکا لاسکتلندا. غارقا کان راسه بالافکار الطموحه من جانب ومن جانب اخر التشجيع بلا هواده من قبل زوجته دفع به الى قتل الملک دونکان واغتصاب العرش. لقد بدأ حکمه مثقلا بالشعور بالذنب والخوف من هول ما ارتکب ثم سرعان ما اصبح طاغية حينما اقترف الجرائم تتبعها جرائم ليحمي نفسه من العداوة والشبهة. طريق الدم هذا ساق مکبث والليدي مکبث للتغطرس والجنون ومن ثم الموت.
"بلا ترتيب واحتشام فإن العالم ليس سوى فوضه"[3]. الترتيب الذي تم اعتياده هو ان الملک دونکان لابد ان يمکث حيث هو ملکا في المستوى المخصص له في السلسلة العظمى للوجود ولابد لمکبت ان يلتصق في مستواه جنرالا عسکريا ليحمي ذمار البلاد من الغزاة. " الرب اعطى اولوية لرجل دون اخر"[3]. فالاولوية التي اعطيت للملک دونکان اعتدى عليها مکبث وکان حاصل ذلک ان اختل نظام المجتمع والوجود باکمله. "بلا ترتيب يحل الدمار" [3]. لقد حصل ما يوجب حلول الدمار. هل کانت رغبة مکبث ان يصير ملکا ام قدر له ذلک؟ اذا اخذ بنظر الاعتبار الترتيب في سلسلة الوجود مضافا الى رغبته فانه توجد عوامل عده اثرت في اختياره.
تبدأ المسرحية بظهور وجيز للثلاثي الساحر حيث تنبأن لمکبث انه سيصبح ثين (منصب نبيل في اسکتلنده) في الکوادور واخبرا سيصبح ملک اسکتلنده. السحر هو طاقة القوى الشريرة. هذا الثلاثي الساحر هو اشارة الى هکيت الهة السحر والعرافة والليل والقمر والاشباح واستحضار الارواح. يروى ان لها ثلاث رؤؤس لذا ترى من کل الاتجاهات. على الرغم من انها عادة توصف انها امرأة جميلة لها ثلاث رؤؤس ادمية الا ان تخيلها يثير الفزع. رؤؤسها الثلاث هي رأس افعى ورأس حصان والثالث رأس خنزير. السحر بحد ذاته نوع فعل شيطاني شرير والاعتقاد به يجر الى الهلاک. رأس الخنزير يدل على الطمع. طموح مکبث انتهى به الى الايمان بالسحر وکذلک قاده الى الطمع الذي بدوره خطى به الى السقوط الحتمي. واحده من علامات سقوطه هو قتله للملک دونکان. الملکية هي "الحامي المنيع في وجه الفوضى"[3]."اثر الفوضى علينا اشد من حالة الارباک العام"[3]. طموح مکبث المتنامي جره لقتل الملک لاعتلاء العرش الامر الذي سرع رحى الدمار. دونکان , وکيل الرب في السلسله العظمى, کان مثالا صادقا للفضيلة والاحسان وبعد النظر. موت دونکان يرمز الى تهدم النظام في اسکتلنده. کان مکبث على النقيض من ذلک فحکمه لم يجلب سوى الفوضى لاسکتلنده. في المسرحيه يشار الى دونکان على انه الملک بينما مکبث اصبح حالا يوصف بالطاغيه.
لابد للملک ان يصبح مخلصا لمواطنيه ومتعاليا عن نزواته الشخصية. على النقيض من ذلک کان مکبث حيث لم يجلب سوى البؤس لاسکتلنده. کان من امارات البؤس الطقس السيء وغرابة الاحداث الغير طبيعية التي حلت وکانما الطبيعة بذاتها تحتج على قتل الملک واغتصاب العرش. لهذه الاسباب کان مکبث قد قتل بفضاعه واحتز راسه بشراسة کأنه حيوان مفترس في اللحظات الاخيرة من المسرحية.

السيده مکبث ودورها في حلول الفوضى
هنالک ظاهرة اخرى کانت قد ساهمت وبشکل فاعل في احداث اجواء فوضوية في السلسلة العظمى للوجود اثناء سير الاحداث في مسرحية مکبث وهي رغبة الليدي مکبث في الخروج من انوثتها. ان من ابرز ما يخص البشر في المستوى المخصص لهم في السلسلة هو التفاوت الجنسي بمعنى ان الرجل يفوق المراة سموا وهو سيد البيت. ما هو ملاحظ في المسرحية هو ان السيدة مکبث هي التي تتحلى بهذا السمو والسيادة[7].
عميق کان طموح الليدي مکبث وهائجة رغبتها في تولي السلطه والمساهمة في الحکم, فمنذ الخطوات الاولى التي استهلت بها المسرحية يلاحظ ان الليدي مکبث اقوى واکثر قسوة من زوجها. کانت واعية بذلک لذا رأت ان من واجبها حث زوجها والالحاح عليه املا في تحقيق ماربها ولن يتحقق ذلک الا بقتل الملک من قبل مکبث وتوليه الحکم. من جانب اخر انها کانت تتمنى لولم تکن امراة وفي هذا رفض صريح لمستويات السلسلة حتى يکون بامکانها ارتکاب الجرم بنفسها. ومن جانب اخر ان زوجها نوه الى انها روح ذکورية حلت في جسم امراة[4].
يرى مفکروا القرون الوسطى والرنيسنس ان محل البشر في سلسلة الوجود هو مميز ويضفي عليهم مسحة مقدسة. ان من الميزات المقدسة التي تحلى بها البشر دون غيرهم هي العقل والحب والتخيل. فهم بذلک اشبه شيء بالملائکة ولکنهم في الوقت عينه کانت ارواحهم قد انغرزت في اجسام فيزيائية فشابهوا الحيوانات في بعض صفاتها. فهم يتأثرون في بعض الصفات والاحاسيس کالالم والجوع والعطش والرغبة الجنسية[6]. المخلوق البشري في صراع داخلي دائم من اجل الموازنة بين ماهو ملائکي مقدس وبين اخر حيواني مادي. الليدي مکبث فشلت في تحقيق ذلک التوازن مما انعکس سلبا على زوجها فکانت اثار ذلک وخيمة.
ان من محاسن الاخلاق لکل مخلوق ان يعرف موقعه في سلسلة الوجود وينجز المهام الملقاة على عاتقه في ذلک الموقع من دون التعدي على ما هو اسمى منه او التدني لمستوى ما هو ادنى منه. ان الانسان الشره کالخنزير والشهواني کالمعزى يعطي فرصة لغرائزه الحيوانيه لان تطغى عليه وتنأ به نزولا عن ادوار مقدسة اختارها له خالقه. ان مکبث والليدي مکبث لم يرعيا ويحترما موقعاهما والمسؤليات التي اوکلت لهما لذا فقد ابتعدا نزولا عن مستواهما من خلال التصرف وفقا لما هو ادنى منهما موقعا من الحيوانات المفترسة. لقد تحلى مکبث بصفتي الشجاعة وکونه المقاتل الماهر[1] وهو بهذا يماثل الحيوانات المتوحشة التي تستخدم هاتين الصفتين لاخافة وقتل مخلوقات من نفس جنسها.

النباتات ترفض موقعها في سلسلة الوجود
النباتات, کبقية المخلوقات الحية, لها الامکانية على النمو والتکاثر. مع ذلک, تنقصها القدرة العقلية والحرکية وتنقصها الحواس. يبدو ان النباتات, خلال مجرى احداث المسرحية, تخلت عن موقعها المعتاد في السلسلة العظمى للوجود لتحتل لها موقعا في مستوى اعلى من مستواها الذي الفته في السلسلة. لقد منحت النباتات القدرة على الحرکة وهي ملکة تعود الى الحيوانات التي تعلوها مستوى[1].
لقد نصت نبوؤة الساحرات على ان مکبث لا يمکن ان يلحقه اذى حتى تهاجم اشجار غابة بيرنان قلعة دونسينين التي ستحکم من قبل مکبث. لذا فقد کان مخدرا من شدة الهلع حينما علم ان الجيش الانکليزي المهاجم کان قد استتر باغصان قطعت من غابة بيرنان. ان ترک النباتات مواقعها والتحرک باتجاه دونسينين هو ليس الا تغير اخر في مستويات السلسلة واعتراض اخر على جريمة قتل الملک[2].
يقول ماروتوز ان" اي فعل يشتمل على خيانة او خداع ضد شخص الملک فانه وبشکل غير مباشر يعتبرخطيئة خالدة ترتکب ضد الرب وعقوبتها الموت"[9]. ان النباتات بحرکتها کانت قد عملت کجنود منتظمة في فرق للثار لغضب الرب الذي سببه قتل الملک[10]. ان قتل دونکان الذي يحتل منصب الملک هو خطيئة عظمى لدرجة انه حتى الطبيعة لا تستطيع تحملها[1]. ان الرب کان قد حبى النباتات بصفات تعود الى البشر وجيشها لتکون عونا لهم في الثأر له من مکبث الذي قتل وکيله ونائبه بين الادميين.

الخاتمه
بالرغم من ان مکبث مثال سلبي للمعضلات التي تتبع ارتکاب الخطيئه فان رغبة الرب في وضع القوانين ما هي الا انعکاس لحبه لخلقه[10]. ان الخالق اوجد مخلوقاته في عالم حيث السعادة المطلقة مستحيلة لکنها تتحقق بدرجة ما حينما يقبل المخلوق بتواضع موقعه الطبيعي الذي رتبه فيه خالقه, لکن مکبث لم يلتفت لمثل ذلک وطلب مستحيلا واعتلا ماليس له بحق.
لقد منح الخالق لکل فرد من مخلوقاته هدفا ينجزه في هذا العالم فحينما يخرج المخلوق عن دائرة انجازه لهدفه يحل الدمار. بما ان الانسان اسمى مخلوقات الرب على الارض لذا فان رفضه لذلک الهدف له عواقب وخيمة ستحل. ان ارتکاب المعصية لا يعني الخروج عن اوامر الرب فقط ولکنه يعني تجاوز نواميس الطبيعه وان الطبيعه ومخلوقاتها ستثأر لذلک. لذا نجد انه حتى الاشجار تحرکت والصخور تکلمت حين ارتکاب مکبث للمعصية.

التعليق
يقول الان ميات في مقاله الموسوم: على الانسجام في المساوات الوجودية والتسلسل والتمايز الوظيفي انه " عندما قبلت الافکار الفلسفيه الاغريقة من قبل المدافعين المسيحين الاوائل عن الايمان, فانها (السلسلة العظمى للوجود) اصبحت اخيرا مفتولة مع المعتقدات الالاهية في الکنيسة ومحررة لبرنامج نظريتها الاجتماعية ...... في العصور الوسطى, ترجمت هذه الفکرة الى تقسيم المجتمع ثلاث طبقات وکل طبقة منها تقسم الى طبقات."[14] فالطبقة الاولى مشتملة على موظفي الکنيسة يعلوهم البابا موقعا وتکون الطبقه الثانية من نصيب الفئة الحاکمة من ملوک ونبلاء وفرسان واما الطبقة الدنيا فيغرق الفلاحون بين جنباتها والعبيد. لابد لافراد کل من هذه الطبقات الثلاث, والکلام لميات, ان يمکثوا حيث هم والا فان مصير الخلق يصبح مهددا وکذلک مصير الحضارة المسيحية. ومن الجدير ملاحظته ايضا هو ان هذا التقسيم الطبقي يشمل العائلة ايضا, فالزوج بالمستوى الاول من حيث السمو ثم الزوجه يليها الاولاد وبعدهم ياتي مستوى العبيد.
يشير تليارد الى انه في الفترة الاليصاباتيه, فترة حکم الملکه اليزابث( 1558 - 1603), اصبحت السلسلة العظمى للوجود "واحدة من تلک الافکار المسلم بها, يشار اليها غالبا وتؤخذ على انها امر متيقن اکثر من ذي قبل"[15]. وکان فلاسفة هذه الفترة لايعتقدون بالتدرج الوجودي للکائنات فحسب بل يؤمنون بالتفاضل والاولويه بين الموجودات في کل مستوى. فـ" الدولفين افضل السمک والنسر له الاولويه بين الطيور والاسد تعلو منزلته على الحيوانات وافضل البشر هو الامبراطور. "[15] وهکذا فان نظام الدوله لابد له ان يماثل نظام التکوين.
تنص نصيحة الطاعه ( وهي جزء من کتاب عنوانه نصائح وعظات اکيدة خصصت لتقرأ في الکنيسة الف في السنوات 1547, 1562, 1571) على ان " الرب قد ولى الملوک والامراء في الارض وباقي الحکام يلونهم مرتبة وفق نظام محکم و ضروري"[15]. هکذا فان فکرة الترتيب المتسلسل في السلطة موجودة في کل طبقة من طبقات المجتمع ومبنية على اساس الترتب التکويني وقد تشربت بها المسيحية لدرجة ان لااحد يجرؤ حتى على التساؤل بشأنها.
من جانب اخر تتفق اراء الفلاسفه المسلمين مع الاية الکريمه في سورة الحجرات القائله" يا ايها الناس انا خلقناکم من ذکر وانثى وجعلناکم شعوبا وقبائل لتعارفوا ان اکرمکم عند الله اتقاکم"[ الايه 13] فلقد قالت الاية يا ايها الناس من دون تمييز بينهم وليس هناک فرق بين الحاکم والمحکوم وليس هنال تفاوت طبقي بين الغني والفقير فکلهم اصلهم واحد (ادم وحواء) . لقد أنزل الله تعالى هذه الآية وزجر الناس عن التفاخر بالانساب والتکاثر بالأموال والإزراء بالفقراء.
المساواة في الاسلام تتمثل في الاعتقاد بأن الناس جميعا متساوون في طبيعتهم البشرية، وأن ليس هناک جماعة تفضل عن الأخرى بحسب عنصرها الإنساني، فالتفاضل بين الناس إنما يقوم على أمور أخرى خارجة عن طبيعتهم في الکفاية والعلم والأخلاق والأعمال. فالإسلام کان حريصا على أن تکون المساواة في أکمل صورها فقرر أن الناس سواسية في الحقوق والواجبات فلا فضل لأحدهم على الآخر إلا في الأعمال. فيقول الله تعالى: "ولقد کرمنا بني آدم وحملناهم في البر والبحر ورزقناهم من الطيبات وفضلناهم على کثير ممن خلقنا تفضيلا" [الاسراء 70]ويقول تعالى في سورة آل عمران تأکيدا للمساواة الإنسانية "فاستجاب لهم ربهم أني لا أضيع عمل عامل منکم من ذکر أو أنثى بعضکم من بعض" [الايه 195] وعندما نقول المساواة تکون العبارة شاملة في مدلولها ومعانيها يعني مساواة الحاکم والمحکوم الفقير والغني, الأبيض والأسود و القوي والضعيف... فقد سمع الرسول الأمين، أبا ذر الغفاري يحتد على بلال وهو يحاوره قائلا له: يا ابن السوداء. فغضب عليه السلام غضبا شديدا وانتهر أبا ذر وقال (طف الصاع طف الصاع) أي أن الأمر تجاوز حده "ليس لابن البيضاء على ابن السوداء فضل إلا بالتقوى أو عمل صالح" فوضع أبو ذر خده على الأرض وأقسم على بلال أن يطأه بحذائه حتى يغفر الله له زلته ويکفر ذنبه.



المصادر
[1] Appel, T.A. (1980). "Henri De Blainville and the Animal Series: A Nineteenth-Century Chain of Being". Journal of the History of Biology 13 (2): 291–319.
[2] Chambon, Adrienne (1999). “Reading Foucault for Social Work.” New York: Columbia University Press. pp. 36–37.
[3] Collins, Stephen. “The Influence of the Great Chain of Being on the Rhetoric Manuals of Sixteenth Century Tudor England”, Evanston, Illinois, December 2001: 14-15
[4] Debus, Allen. Man and Nature in the Renaissance. Cambridge: Cambridge University Press, 1978.
[5] Egan, G. “Gaia and the great chain of being”. IN: Bruckner, L. and Brayton, D. (eds.) Ecocritical Shakespeare. Farnham: Ashgate Publishing, 2011: 3-5.
[6] Foucault, Michel. The Order of Things. New York: Pantheon, 1970.
[7] Lovejoy, Arthur O. The Great Chain of Being, A Study of the History of an Idea. The William James lectures delivered at Harvard University, 1933, copyright © 1936 and 1964: 83.
[8] Mahoney, Edward P. "Lovejoy and the Hierarchy of Being", Journal of the History of Ideas Vol. 48, No 2, pp. 211-230.
[9] Marotous, George. “Elizabethan World Order”. English Faculty, Melbourne High School, 14 February 2011.
[10] Marion, Leather Kuntz. Paul Grimley Kuntz. “Jacob’s Ladder and the Tree of Life”. American University Studies. Series v philosophy, vo1.14. Peter Lang publishing, Inc., New York 1986: 10.
[11] Singer, Charles. A short history of biology: A General Introduction to the Study of Living Things. Oxford 1931.
[12] Shakespeare, William. Macbeth. 1606. The Pennsylvania State University is an equal opportunity university. Copyright © 1999 – 2012: 32.
[13] Foucault, Michel. "Archaeology Of Knowledge, Introduction". Ed. by A. M. Sherida Smith.
Vintage, 1982.
[14] Myatt,Alan” On The Compatibility of Ontological Equality, Hierarchy and Functional Distinctions” New Orleans, November 20, 2009: 7.
[15] Tillyard , E. M. W. : The Elizabethan World Picture Paperback ,Vintage Books, – 2 Apr 1998: 26, 29, 30.
البحث في ارشیف الموقع
تقریر مصور لیوم الشاب في معشور
نمادهای حیوانی درتمدن عیلام/حسین فرج الله
النشاط المُزدهِر الثقافي ومنطقة معشور
إلمتهَم/شعر:حسين فاضل جنامي
شهرهایی حقیقی با نام هایی جعلی رضا شاهی
فرقة اگزار للمسرح تقدم باکورة اعمالها في مدینة معشور
احلى الاعياد بنکهة هلال و هيل + صور
تخریب و القای تفرقه بین نخبگان عرب در فضای مجازی
اسدی:در شادگان و آبادان، نخل‌های فراوانی در حال نابودی هستند
آیت‌الله کعبی:انتقال آب خوزستان با وجود مشکلات فراوان جای سؤال دارد
عادت هميشگي حاضران در عرصه فرهنگ
معایدة الکبری در روز اجرا لغو شد
استفاده از کولر آبی در هوای ریزگردی، ممنوع
نخستین جشنواره «تعلیم، رسانه، تربیت» در خوزستان برگزار می شود
مدينة تستر تحتفل بعيد الفطر المبارک/تقرير مصور
معایدة فرحة العید في مدینة المحمرة(اللیلة الاولی)/صور
معایدة عدد من النخبة الأهوازیة مع آیة الله الحیدري(صور)
معایدة عدد من النخبة الأهوازیة مع آیة الله الجزایري(صور)
مدينة رامز تحتفل بعيد الفطر المبارک/تقرير مصور
اجواء العيد في الدورق/تقرير مصور
العيد في قلعة کنعان /تقرير مصور
اجواء العيد في تستر/تقریر مصور
معرفی دو کتاب از مهندس عبدالرضا نواصري
شدة ورد هايکوية من الأهواز/مصطفی جمال
 
مجله تحلیلی خبری بروال , دفتر مرکزی اهواز ، زیر نظر شورای سردبیری