کد خبر : 7018             انتشار : 2015-07-29-06-13-08         
 

جحیم دونَ هابیل/شعر:صادق حسن


 



 




جحیم دونَ هابیل



 






شعر:صادق حسن



 



 



رُسِمَ خطٌّ عمودا



وافترق جسدي



وتألمت الصخرةُ التي وُرِثَت



من أکتاف



شعبٍ یُعاني مِن کثرة المیاه



شعبٍ تُرِکَ



خلفَ الصلیب



وبُعِّدَ من حجرٍ



أسود



علی أعتاق میدوزا1



کلعنة میدوزا



تلک اللعنة التي خاضت



وفاضت



وأرشدتنا بسرّ.



جُرِحَ الهدوء



وسقط جسد الوجدان



وحُرق فانوس الخریف



لتلهو بعبادةٍ



لم یهدأ الإله



لم یرأف..



خُفضت سمفونیة الجحیم



بدیارٍ لا جسد فیها



تلک الأجساد التي سقطت



علی ورقةٍ بیضاء



«کادت أن تُخلق»



فلیمُت الإنسان



فلیمُت الإنسان



 





1 أسطورة إغریقیة: وحین میدوزا مارس الجنس مع عشیقها غضب الرب وحوّل شعرها إلی أفاعٍ. ومیدوزا هذه رمزٌ للألم.



 



 



.


تست